الرئيسيةمعلومات اقتصاديةعمل تغطيات تأمينية متناهية الصغر قبل ان يبدئ موسم النوات
معلومات اقتصادية

عمل تغطيات تأمينية متناهية الصغر قبل ان يبدئ موسم النوات

عمل تغطيات تأمينية متناهية الصغر قبل ان يبدئ موسم النوات

عمل تغطيات تأمينية متناهية الصغر قبل ان يبدئ موسم النوات، قام فوزى قنديل بالتأكيد علي ان أكثر من 900 ألف صياد في حاجة ماسة الي ان يتم عمل تغطيات تأمينية متناهية الصغر لهم للحد في مخاطر العمل برحلات الصيد.

مطالب العمل لتطغيات تأمينية متناهية الصغر

  • مخاطر العمل برحلات الصيد تكثر بشكل ملحوظ في أوقات النوات حيث يتم البدء في الرجوع مع بداية الشتاء، وبهذا يتسبب الامر في الكثير من حالات الوفيات التي تحدث للصيادين، وفقدان الاسرة لما بها من عائل، وغيرها من المعناة التي يعاني منها الكثيرين.
  • أكد قنديل في الكثير من الحوارات التي قام بإجرائها علي انه هناك أهمية من تعاون النقابات المهنية والتي من بينها بل ومن أهمها نقابة الصيادين والهيئات المعنية بهدف توفير وعمل تغطيات تأمينية متناهية الصغر خاصة للشرائح البسيطة، ومن أمثلتها تغطية تأمينية ضد مخاطر الوفاة أو الإصابة بحادث أو الوفاة الطبيعية.
  • علي ان يتم عمل هذه التغطيات التأمينية المتناهية الصغر بقسط يتم دفعه بشكل سنوى لا يتخطي 250 جنيهًا ، ومن الممكن ان يقوم الشخص بتقسيطه علي أشهر العام.
  • اما عن المطالب التي قام قنديل بالمطالبة بها هي ان يتم السن للعديد من التشريعات التي تقوم بإلزام أصحاب مراكب الصيد بالتأمين الاجبارى ضد مخاطر الحوادث على الصيادين الذين يعملون على السفن حتي يتم إستخراج تصاريح العمل.
  • كما قام قنديل بالمطالبة بنشر الوعى التأمينى، والوصول للشرائح البسيطة من المواطنين التي لا يمكنها ان تقوم بهذا الامر بنفسها.
  • كما انه تم التصريحخ ان صندوق التأمين التعاونى على مراكب الصيد يقوم بصرفه التعويضات التي تقدر ب 5 آلاف جنيه عن الوفيات التي تتم علي المركب، الي جانب التأمين ضد اي خطر سواء بالفقد للشخص او الهلاك الغير متعمد علي الاطلاق للمراكب.
  • بالنسبة لقيمة التعويض عنها فهو يتم بمبلغ التأمين والحوادث التـى يترتب عليها تلفًا في اي جزء من أجزاء المركب سواء ان كان ما حدث فيه هو بالتصادم أو كان هذا التلف بالشحط أو الحريق الجزئى الغيـر المتعمد علي الإطلاق ايضا. 
  • الضوابط المنظمة بخصوص التمويل وهي التي تم تحديدها من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية في الآونة الأخيرة كانت منح التمويل لأغراض اقتصادية لبعض من المشروعات المولدة للدخل والبعيدة تماما عن الاستهلاكية.
  • كما ان هذا التمويل كان شرطه ان لا يتخطي 100 ألف جنيه مع الالتزام من قبل الجهات والمؤسسات والجمعيات التي تقوم بمنحها هذه المعايير وتلك الضوابط  ان تبقي أساس دعم التأمين المتناهى الصغر.
  • اما بالنسبة ما تم التصريح به من قبل بعض مسئولي القطاع،انه يتم توفير العديد من الضوابط التي ستقوم بالاسهام فى توسعة الشركات العاملة بالقطاع للعمل علي توفير التغطيات للعديد من الشرائح المجتمعية ، وكان الشرط ان تكون آليات تسويقية جديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *